موقع االـــــزواج العــــــــــــربى

أهلا وسهلا ومرحبا فى منتدانا
تعـــــــارف قلــــــــــوب جميع الدول العربية

ويسرنا انضمامك لنا

مع أرق التحايا / ادارة المنتدى .


موقع االـــــزواج العــــــــــــربى

زواج ـ تعارفصداقةـ ـ دردشه ـ نقاشات جادة ـ ثقافة ـ خواطر ـ مسابقات ـ دينى ـ إجتماعى ـ تعليمى .
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
  منتديات تعـارف قلــوب ترحب بكم وتتمنى لكم اقامة سعيدة ومفيدة معنا 

شاطر | 
 

 كيف نذوق حــــــــــــــــــلاوة الإ يمــــــــــــــــــــــان ؟؟؟؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قلب حنون
صاحب الموقع
صاحب الموقع
avatar

ذكر
الابراج : الحمل
عدد المساهمات : 1440
برجي هو : الحمل
تاريخ الميلاد : 26/03/1978 تاريخ التسجيل : 16/04/2012
العمر : 40
الموقع : http://goloob.yoo7.com
العمل/الترفيه : موقعى
الساعة الآن :





مُساهمةموضوع: كيف نذوق حــــــــــــــــــلاوة الإ يمــــــــــــــــــــــان ؟؟؟؟   الإثنين مايو 14, 2012 1:55 pm

حــــــــــــــــلاوة
الايـــــــــــــــــــمان


هل الايمان
شىء مادى نمسكه
بأيدينا....؟؟
وهل هو ثابت الحجم
لا يزيد و لا ينقص ؟؟
هل هو
احساس؟؟
أم شعور؟؟
أم تطبيق عملى؟؟
بالتأكيد أنا و أنت و الكثير
نتساءل...
ماهو الإيمان ؟؟
لو تسمحوا لى أن أعيد صياغة السؤال
ما هو مذاق
حلاوة الايمان؟؟
دعونا نفكر معا

كيف
نصــــــــــــــــــل
الى صــــــــــــــفاء
النفـــــــــــــــس؟؟


دائما أشتاق الى هذه الدرجه...تلك الدرجه
التى نشعر بها عندما نمسك التمره و أذان المغرب ينطلق ليشق صمتنا فى انتظاره
أجد
نفسى أتمتم بالدعاء وأذوق حلاوة...ما بعدها حلاوة
انها حلاوة قبل أن تصل التمرة
الى طرف لسانى هل عرفتوها
اللهم رقق قلوبنا

سبحان الله

ما أجملها من لحظات....عندما تلتصق رؤوسنا بالارض ونحن نسجد
له

سبحانه و تعالى...كم هى حلوة حلاوة الخشوع فى الصلاه

أقرب ما نكون
ونحن سجود..


يا رب

يا رب

تسمعنى...أهمس لك بسرى لك
وحدك

أحتاج اليك ...قوى ايمانى

أنصرنى على نفسى الامارة
بالسوء

أغفر لى يا رب

أنر لى قبرى يا رب

ان الصلاة تنهانا عن
المنكر ان صدقت قلوبنا فيها

ويا لها من حلاوه

الايمان

بحر
نتنمى أن نغرق فيه

نسبح...ونسبح...ونسبح

ونتمنى المزيد

نتعطش
له كالصائم الذى يشتاق للماء...وهو يسير فى حرارة الصحراء

فقط أحيطى نفسك
بجو ايمانى...استمعى الى القران بقلبك

ان الايمان
شعور...واحساس...

ليس شىء مادى نمسكه و ننتهى...هو كالنجم
البعيد...

سنظل نحاول أن نمسكه طوال حياتنا حتى نموت

اللهم أمتنا و
أنت راض عنا

يا رب العالمين

الايمان

ما
وقر فى القلب و صدقه العمل

ثابت كالجبل...لا يتغير...مهما كانت
الظروف

تماما يوصف أصحابه فى زماننا

((القابضون على
الجمر))

لأنهم يلاقون الكثير من الحروق و اللسعات فى حياتهم ليطبقوا الايمان
و التدين...

فالامر عباره عن نتائج و أعمال تنتج من قلب مؤمن مملوء بالتقوى
و حب الله


أسأل الله أن يصلح قلبى و قلبك ويقوى ايماننا
أجمعين


من أقوال الامام على رضى الله عنه


إنّ قومًا عبدوا الله رغبَةً , فتلكَ عبادةُ التاجر
وإنّ قومًا
عبدوا الله رهبةً فتلك عبادة العبيد
وإنَّ قومًا عبدوا الله شُكرًا فتلك عبادة
الأحرار


الإيمان معرفَةٌ بالقلبِ , وإقرارٌ باللسانِ وعَمَلٌ
بالأركانِ

إلهي أنتَ ذو فضْلٍ ومَنِّ وإنّي ذو خطايا فاعفُ
عنّي


كيف يتحقق الايمان فينا؟؟

بالإكثار
من ذكر الله ذكراً حقيقياً يتجاوز اللسان إلى شغاف القلب... وربط النعم
بالمنعم...

عن الحارث بن مالك الأنصاري أنه مر برسول
الله صلى الله عليه وسلم
فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم:
كيف أصبحت
يا حارث؟
قال :
أصبحت مؤمناً حقاً!
قال له رسول الله:
أنظر ما تقول،
فإن لكل شيء حقيقة، فما حقيقة إيمانك؟
فال حارث:
عَزَفَتْ نفسي عن الدنيا،
فأسهرت ليلي وأظمأت نهاري، وكأني أنظر إلى عرش ربي بارزاً، وكأني أنظر إلى أهل
النار يتضاغون فيها.
قال له رسول الله صلى الله عليه وسلم: يا حارث،
عرفت
فالــــــــــزم
وفي رواية: عبدٌ نوَّرَ اللهُ قلبَهُ
رواه
الطبراني


لو استشعرنا صرير القلم وهو يسجل تسبيحنا

لطربنا
لذكر الله ولما فترنا
أذكروا الله
أذكروا الله
أذكروا
الله


( الذين ءامنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ألا
بذكر الله تطمئن القلوب )


فلا تنسوا ذكر الله


عن ابن عمرو رضى الله عنه قال

قال رسول الله صلى الله عليه و
سلم

ان الايمان ليخلق فى جوف احدكم كما يخلق الثوب

فاسألوا الله
تعالى

ان يجدد الايمان

فى قلوبكم


قال رسول الله
صلى الله عليه و سلم :
(( لو أنكم تكونون على كل حال على الحال التى أنتم عليها
عندى.....لصافحتكم الملائكه بأكفهم ولزارتكم فى بيوتكم و لو لم تذنبوا لجاء الله
بقوم يذنبون كى يغفر لهم ))..
فاين نحن من هذا الصفاء الروحى


قال
النبى صلى الله عليه و سلم :
(( ان لله تبارك و تعالى ملائكه يطوفون فى الطرق
يلتمسون اهل الذكر
فاذا وجدوا قوما يذكرون الله تعالى تنادوا هلموا الى حاجتكم
قال فيحفونهم باجنحتهم الى السماء الدنيا))



كان النبي صلى الله عليه
وسلم
يرغب في قيام الليل ولو بقدر حلب الناقة رواه أبو يعلى. أي في وقت يساوي
الوقت الذي تحلب فيه الناقة وأقله ركعة يصليها المسلم وتراً .

( تتجافى
جنوبهم عن المضاجع يدعون ربهم خوفاً وطمعاً ومما رزقناهم ينفقون*
فلا تعلم نفس
ما أخفي لهم من قرة أعين جزاء بما كانوا يعملون).
السجدة 16و 17


قال
رسول الله صلى الله عليه وسلم:

" أربع من الشقاء:

جمـــــــود
العين

وقســــــــــــــــــــاوة
القلب

وطـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــول
الأمل

والحرص على الدنيا." رواه البزار عن أنس


أحوال
الصالحين
كان بعض الصالحين يبكي ليلاً ونهاراً ، فقيل له في ذلك ،
فقال
:
أخاف أن الله تعالى رآني على معصية ،
فيقول :
مُرَّ عنى فإني غضبان
عليك ، ولهذا كان سفيان يبكي ويقول
أخاف أن أسلب الأيمان عند الموت .


وهذا إسماعيل بن زكريا يروي
حال حبيب بن محمد - وكان جاراً له – يقول
:
كنت إذا أمسيت سمعت بكاءه وإذا أصبحت سمعت بكاءه ، فأتيت أهله ،
فقلت : ما
شأنه ؟ يبكي إذا أمسى ، ويبكي إذا أصبح ؟!
قال : فقالت لي :
يخاف والله

إذا أمسى أن لا يصبح وإذا أصبح أن لا يمسي


والإيمان بالله تعالى له
حلاوةٌ لا يتذوق طعمها إلا المؤمنون الصادقون الذين يتصفون بصفات تؤهلهم لذلك، وليس
كل من ادعى الإيمان يجد هذه الحلاوة.
فمحبة الله تعالى، ومن ثم محبة رسوله صلى
الله عليه وسلم من أهم صفات من يتذوق طعم الإيمان، فمحبة الله تعالى ومحبة رسوله
صلى الله عليه وسلم لا يعلو عليها أي محبة، بل هي مقدمة على محبة النفس والوالد
والولد والناس أجمعين لما جاء عن عمر رضي الله عنه أنه قال للنبي صلى الله عليه
وسلم : يا رسول الله لأنت أحب إلي من كل شئ إلا من نفسي، فقال النبي صلى الله عليه
وسلم:
(لا والذي نفسي بيده حتى أكون أحب اليك من نفسك
فقال عمر: فإنه الآن والله لأنت أحب إلي من نفسي : فقال النبي صلى الله عليه وسلم :
الآن يا عمر).
(رواه البخاري برقم 6632)

وعن
أنس رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ( لا يؤمن أحدكم حتى أكون
أحبّ اليه من والده وولده والناس أجمعين). (رواه البخاري برقم
15).


ويلزم هذه المحبة الاستجابة لأمر لله وأمر رسوله صلى الله عليه
وسلم والانتهاء عما نهى الله عنه ورسوله صلى الله عليه وسلم مع الرضى والتسليم
التام
قال تعالى:

(قل أن كنتم تحبون الله فاتبعوني
يحببكم الله). (سورة آل عمران آية 31).



إخواني
أخواتي هل تريدون استشعار حلاوة الايمان؟؟؟؟؟؟؟


أكيد نعم من منا لا
يريد ذالك أو لا يطمح اليه؟؟؟؟؟؟؟؟

النبي صلى الله عليه وسلم وضح لنا كيفية
ذالك في الحديث الشريف الذي رواه عنه العباس بن عبد المطلب رضي الله عنه حيث قال :
أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول :
"
ذاق طعم
الايمان من رضي بالله ربا وبالاسلام دينا وبمحمد صلى الله عليه وسلم
رسولا"
أخرجه الامام مسلم في كتاب الايمان


-*ذاق: استشعر طعم
الشيء

-*الايمان: لغة التصديق و اصطلاحا:الايمان بالله وملائكته وكتبه
ورسله واليوم الاخر والقدر خيره وشره.
و عرفه الامام علي كرم الله وجهه بانه
:"قول باللسان وتصديق بالجنان وعمل بالاركان"-
*رضي: قنع واكتفى.

فهذا
الحديث الشريف ينفتح -كما تقدم-- على تبيين كيفية تحقق الاستشعار بحلاوة الايمان
...
فالجسم يتغذى بالاطعمة التي يستسيغها والروح تتغذى بالايمان الذي يتمثل في
الرضى بالله ربا وبالاسلام دينا وبمحمد رسولا.


لكن كيف يحصل هذا
الرضى؟؟؟؟؟


الرضى بالله ربا يتحقق
في:


-1توحيده تعالى في الالوهية والربوبية .

-2محبته تعالى
وطاعته.

-3 عبادته والتوكل عليه.

-4 التوجه اليه بالدعاء والطلب في
السراء والضراء.


يتحقق الرضى بالاسلام دينا في
:


1-الاحتكام الى شريعته في العبادة و العمل.

2-الاعتزاز
بالانتماء الى دين الاسلام.


ويتحقق الرضى بمحمد صلى
الله عليه وسلم رسولا في:


1-الايمان بمحمد صلى الله عليه وسلم رسولا
لله وخاتما للنبيين .

2-اتباع كل تعاليم رسالته قرآنا وسنة.

3-طاعته
واتباع سنته.
.
قال تعالى
:"قل ان كنتم تحبون الله
فاتبعوني يحببكم الله
"

فاذا تمكن الرضى من قلب الانسان وعقله وتفكيره
استشعر الحلاوة التي تحول قيم العقيدة و الشريعة الى سلوك فعلي ويومي في كل جوانب
حياته.


‏قال الامام النووي رحمه الله : . فمعنى الحديث أن من لم يطلب
غير الله تعالى , ولم يسع في غير طريق الإسلام , ولم يسلك إلا ما يوافق شريعة محمد
صلى الله عليه وسلم فقد خلصت حلاوة الإيمان إلى قلبه , وذاق طعمه .


قال
القاضي عياض:...لأن من رضي أمرا سهل عليه . فكذا المؤمن إذا دخل قلبه الإيمان سهل
عليه طاعات الله تعالى , ولذت له . والله أعلم . ‏




رزقنا الله واياكم حلاوة الايمان وجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون
احسنه

آمين والحمد لله رب العالمين














أنـا قلـــــب حنـــــــــون اســـــمـــ لـــهــ ســــطــور ليس الكـــل يتـــــقن قــــرائــــتهــا...أنــاحروفى من نــور ... معـــجونــ بـــمـــاء الـمــاس ... إســمي مـــنقوش عــلى الــجواهــر ... تـــعرفــني من ذلــك الــبــريق ... ســأكون دائــماً ســلطانــ الــعشــق ، ملــك الكــبرياء ... وســأبقــى شــامــخاً...... كالجــبال ... قدمـــاي علــى الأرض ورأسي فــي أعــالـي السـمــــاء...
كن في الحياة كشآرب القهوة ..:
يستمتع بهــا رغم سوآدها ومرآرتهآ
فَليعذر النآس بعضهم البعض
فَكل شخص لآيعرف ظروُف الآخر

..مهما إختفت من حياتك أمور ظننت أنها سبب سعادتك !
تأكد أن اللـه صرفها عنك قبل ان تكون سبباً في
تعاستك
.. {فأنت} .. و{هم} ..و{نحن} .. راحلوون
إفعل الخير مهما استصغرته .. فلآ تدري أي حسنة تدخلك الجنة .....صافح وسامح .. ودع الخلق للخالق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://goloob.yoo7.com
أمير الرومانسية
مستشار اداري
مستشار اداري
avatar

ذكر
الابراج : الحمل
عدد المساهمات : 571
برجي هو : الحمل
تاريخ الميلاد : 27/03/1979 تاريخ التسجيل : 30/04/2012
العمر : 39
الموقع : http://goloob.yoo7.com/
العمل/الترفيه : مدرس
الساعة الآن :






مُساهمةموضوع: رد: كيف نذوق حــــــــــــــــــلاوة الإ يمــــــــــــــــــــــان ؟؟؟؟   الثلاثاء يونيو 05, 2012 10:42 am

جزاكــ الله الف خير اخي

موضوع قيم بشتى اسطره الكريمه

فشكرا لك بحجم السماء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://goloob.yoo7.com/
 
كيف نذوق حــــــــــــــــــلاوة الإ يمــــــــــــــــــــــان ؟؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع االـــــزواج العــــــــــــربى :: الأقـــــــســــــام الإســــــــلامـيـــــــة :: نْفحــــــــآتْ روٌحـــــــآنيِهـ-
انتقل الى: